الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

جردة بالاعمال من أجل لبنان وتمكين النساء الريفيات

9-8-2017

اجرى التجمع الإقتصادي الإجتماعي من أجل لبنان، خلال الاسبوع الماضي، تقييما للاعمال التي انجزها في لبنان بعد 20 سنة على تأسيسه، والتي تقوم بتنفيذها بشكل اساسي التعاونيات النسائية العاملة في المناطق الريفية، علما ان التجمع تأسس بمبادرة قام بها لبنانيون في المهجر لمساعدة المجتمعات اللبنانية الاكثر تهميشا، وهو يدعم حاليا 120 مشروعا في المناطق الريفية في المجالات التالية: الزراعة، الصناعات الغذائية، المياه والري، بينما يرتكز عمله بشكل اساسي على مساعدة النساء للدخول الى سوق العمل وتمكينهن. وحول ذلك، اشارت صحيفة لوريون لو جور التي نقلت الخبر الى عمل تعاونية وادي التيم في راشيا، وهي احدى الجمعيات التي يدعمها التجمع، يعمل فيها نحو 26 امرأة، والتي تمكنت بفضل المعدات المتطورة التي قدمها التجمع لتصنيع الزعتر البلدي، في توفير نحو 18% من تكلفة الانتاج وزيادة الانتاج من 200 كلغ في الشهر عام 2016 الى 2 طن في الشهر في 2017. وقد اكدت اكرام احدى العاملات في التعاونية ان شخصيتها اصبحت اقوى حين بدأت تعمل، فيما قالت سهام انها اصبحت مستقلة ولديها ثقة اكبر بنفسها بعدما اصبحت تساهم في مصاريف المنزل. من جهته، قال الاب ميلاد مخلوف الذي يدير تعاونية مار شربل في بشري، ان التعاونية ساهمت في خلق فرصة للنساء للانخراط بسوق العمل، وهي توظف حاليا 14 امرأة يعملن في مجال الصناعات الغذائية . كذلك اكدت احدى العاملات في تعاونية جزين النسائية المتخصصة في الصناعات الغذائية ايضا، والتي تضم 53 عاملة ان العمل جعلهن اقوى وزاد ثقتهن بانفسهن. (لوريون لو جور 9 آب 2017)

شارك على