الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

مراهنة على المنطقة الخاصة في طرابلس لتنشيط الحركة الاقتصادية

5-7-2018

نظمت المنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس، بالتعاون مع غرفة بيروت وجبل لبنان، يوم امس، جلسة نقاش تحت عنوان "المنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس: منصة واعدة للاعمال في لبنان"، في مقر الغرفة وذلك بحضور حشد الشخصيات. وبالمناسبة، افاد رئيس الهيئات الاقتصادية، محمد شقير، في كلمته، ان المنطقة الاقتصادية خطت خطوات متقدمة، حيث تم انجاز مرحلة الردم وهي تتحضر الآن لاطلاق مرحلة انشاء البنى التحتية"، مضيفا "نحن من جهتنا كقطاع خاص نعلق آمالا كبيرة على تلك المنطقة للدور الهام الذي ستلعبه في تدعيم النشاط الاقتصادي والقطاعات الانتاجية بشكل عام، وكذلك كونها تشكل رافعة للنهوض بالاقتصاد في طرابلس والشمال واستيعاب عدد كبير من اليد العاملة في تلك المنطقة". من جهتها، اكدت رئيسة المنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس، ريا الحسن، ان تلك المنطقة مدخلا لإطلاق عجلة النمو في الإقتصاد المحلي، وقاعدة ًلإرساء الإنماء المتوازن المنشود وتنشيط الحركة الاقتصادية في الشمال عموما وتوفير المئات من فرص العمل"، معلنة انه "تم احراز تقدم كبير وملموس منذ تأسيسها"، ومشيرة الى انجاز نوعي حققته المنطقة الاقتصادية الخاصة، وهو قرار مجلس الوزراء انشاء "مدينة المعرفة والابتكار" في معرض رشيد كرامي الدولي. وفي الختام، أشارت الحسن الى ان امام طرابلس فرصا واعدة كبيرة في ان يكون لها دور في عملية اعادة اعمار سوريا بفعل موقعها الاستراتيجي. (المستقبل، الديار 5 تموز 2018)

شارك على