الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

اتهام سفير لبنان بالنمسا بالإساءة للعاملات الاجنبيات

18-3-2019

اشارت صحيفة الاخبار في 16 آذار الماضي، الى خبر نشر في وسائل إعلام نمساوية، تحت عنوان "العبودية الحديثة في فيينا"، يتناول ما بَدَر من "دبلوماسي من أحد بلدان الشرق الأوسط"، تجاه عاملات في الخدمة المنزلية كنّ يعملن في منزله من التابعية الإثيوبية والفيليبينية، كاشفة ان الدبلوماسي المذكور هو السفير اللبناني في فيينا، إبراهيم عسّاف. وبحسب ما ورد في الخبر، فان الدبلوماسي وزوجته، كانا يحتجزان العاملات، يستغلانهنّ كالعبيد، ولا يحترمان خصوصياتهن، وأنّ الفتيات اضطررن إلى العمل من دون الحصول على ساعات الراحة أو أيام إجازة، كما انهن لم تُدفَع لهنّ الساعات الإضافية التي عملن فيها، وراتب آخر شهر عمل، علما ان العاملاث وعددهن ثلاث هربن من منزل الدبلوماسي في 13 ك2 الماضي، ولجأن إلى وزارة الخارجية في فيينا، التي اكدت الحادثة بحسب وسائل إعلام نمساوية، فيما تتابع منظمة «LEFO» المُتخصصة في دعم ضحايا الاتجار بالبشر، القضية. ولفت الخبر الى ان الخارجية في النمسا واجهت السفير بالتهم، ولكن الحصانة الدبلوماسية التي يتمتع بها لا تسمح بتوجيه الاتهام إليه، بينما توقعت الاخبار ان لا تتطور القصة كثيراً، لأنّ البعثة النمساوية في بيروت ذكرت فقط عدم دفع السفير لساعات العمل الإضافية التي قامت بها الفتيات، بحسب المصادر. (الاخبار 16 آذار 2019)

شارك على

المفكرة

لا يوجد حالياً

فرص عمل

الجمعة, تشرين اﻷول 9, 2015
مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي
الاثنين, آب 31, 2015
منظمة كفى
السبت, آب 22, 2015
قرى SOS للأطفال