الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

تعدي جنسي فادح على فتاة قاصر من طرابلس بتواطؤ اعلامي

12-7-2016

تواطأ بعض وسائل الإعلام، يوم امس، مع شبان ثلاث، في الاعتداء على فتاة قاصر من مدينة طرابلس، بنشر كامل هوية المعتدى عليها، من دون استئذانها والوقوف عند رأيها في مجتمع تدين تقاليده الاجتماعية وأعرافه الضحية قبل الجاني في مواضيع حساسة كهذه. وفي التفاصيل، ان ثلاثة شبّانٍ تناوبوا على مدى ثلاثة أشهرٍ، في الاعتداء على فتاة قاصر من طرابلس، 16 عاماً،  يتيمة الأم ووالدها يعمل خارج لبنان، بعد استدراجها من مكان سكنها حيث تقطن مع جدها، إلى ضهر العين في الكورة، حيث تم تخديرها، الاعتداء عليها وتصويرها لابتزازها. وفيما اعتصمت الضحية بالصمت خوفاً، قرّرت يوم اول من أمس اخبار عمتها، التي عرضتها على طبيب نسائي بمدينة الميناء، الذي أكد تعرضها للاعتداء، ما دفع عمتها للإدعاء على الشبان أمام فصيلة مخفر الميناء لقوى الأمن الداخلي. وفور شيوع الخبر، قام بعض وسائل الإعلام بنشر اسم الضحية كاملاً مع مكان سكنها وظروفها العائلية، مما ضاعف من صدمتها النفسية، فيما هزت الجريمة مدينة الفيحاء ولبنان، كما يتبين من ردود الفعل الغاضبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث دعا ناشطون/ات إلى الاعتصام أمام قصر العدل في بيروت تحت عنوان "حارب الاغتصاب"، عند الخامسة والنصف من عصر اليوم الثلاثاء.  الى ذلك طالبت شخصيات مدنية، ومن بينها مديرة المشاريع في التجمع النسائي الديموقراطي، المحامية منار زعيتر، بعدم اللجوء إلى اي تسويات قانونية، وعلى رأسها الإستناد إلى نص المادة 522 عقوبات والتي من شأنها إسقاط الحقيّن الشخصي أو العام عن المغتصب حيث يسمح القانون اللبناني بوقف التعقب بحق المغتصب ومعاقبته والحكم عليه في حال قام بالزواج من ضحيته، مشددة على إنزال أقصى العقوبات بحق المعتدين والاهتمام بالفتاة القاصر الضحية بما يتيح لها علاجاً نفسياً ومساعدة اجتماعية لمساعدتها على الخروج من مأساتها. (السفير، الاخبار، الديار والمستقبل 12 تموز 2016)
 

شارك على

المفكرة

لا يوجد حالياً

فرص عمل

الجمعة, تشرين اﻷول 9, 2015
مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي
الاثنين, آب 31, 2015
منظمة كفى
السبت, آب 22, 2015
قرى SOS للأطفال