الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

متى تلتفت الدولة جدياً الى قطاع الزراعة؟

28-5-2018

قالت صحيفة لوريون لو جور، انه وعلى رغم انكباب الحكومة في نهاية ولايتها على عدد من المسائل الاقتصادية، تبقى الزراعة غائبة عن الاهتمام الجدي، مشيرة الى ان المعنيين والمزارعيين يشكون الاهمال الرسمي في القطاع الذي يشكل نحو 5% من الناتج المحلي الإجمالي، والذي تعتاش منه نحو 200 الف عائلة بشكل مباشر وغير مباشر، بحسب ما اكدت احصاءات المركز اللبناني للبحوث الزراعية (Research center for agricultural studies in Lebanon. وحول ذلك، انتقد رئيس جمعية المزارعين، انطوان الحويك، غياب السياسات الناجعة لادارة القطاع، معتبرا ان الحكومة الحالية كانت الاقل اهتماما من سابقاتها بالقطاع الزراعي. واشار الحويك الى انخفاض الصادرات الزراعية بأكثر من الثلث عن مستواها قبل إغلاق معبر نصيب، كما تطرق الى مشكلتي التهريب والمنافسة. وفي الاطار نفسه، طالب النائب وائل أبو فاعور، الدولة بوضع خطة لوقف التهريب الذي اعتبر انه يجري بمعظمه على المعابر الشرعية، داعيا الجمارك ووزارتي الزراعة والاقتصاد، بإيلاء الامر الاهتمام الكافي لحماية الانتاج اللبناني. من جهته، رجح رئيس نقابة مصدري الفاكهة والخضار، نعيم خليل، ان يكون التهريب عن طريق العبودية، مشيراً إلى أنّ الجمارك تتابع الملف إنّما ليس لديها الجهاز البشري الكافي لضبط التهريب. من جهة ثانية، كلف رئيس الحكومة، سعد الحريري، الهيئة العليا للإغاثة، القيام بالمسح اللازم لشتول التبغ في بلدة رميش قضاء بنت جبيل، وذلك إثر تلقي الهيئة اتصالات من الوزير السابق محمد فنيش والنائبين علي بزي وحسن فضل الله. وللاشارة فقد زار وفد من "القوات اللبنانية" والكتائب، الاسبوع الماضي، الأمين العام للهيئة لاطلاعه على الخسائر التي مني بها موسم التبغ في في بلدة رميش. (راجع خبر: https://bit.ly/2Jbd7go ). (لوريون لو جور، الديار، المستقبل 24،25 و28 ايار 2018)
 

اخبار سابقة حول الموضوع: 
مزارعو البطاطا والتبغ يناشدون الدولة لانقاذ المواسم 
خسائر كبيرة لمزارعي التبغ والبطاطا والقمح
 

شارك على