الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

هيئات مدنية ونسائية عربية من بيروت: الامال التي عقدت على الحراك في بعض البلدان العربية لم تزهر

23-6-2014

عقدت مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي، خلال يومي 18 و19 حزيران 2014، اجتماعاً في بيروت، لمجموعة العمل المصغرة المكونة من الهيئات المدنية والنسائية العربية الشريكة في مشروع تعزيز الفرص الاقتصادية المستدامة للنساء. وقد شارك في الاجتماع 11 هيئة من كل من مصر، المغرب، اليمن، ليبيا، فلسطين، الاردن، ولبنان، وذلك لمراجعة ما آلت اليه اوضاع النساء في المنطقة العربية منذ العام 2011، وكيفية دفع بعمل الجمعيات الاعضاء الرامي الى تعزيز حقوق النساء الاقتصادية. وقد عبرت الهيئات المشاركة عن تخوفها من استفحال حالة العنف والانقسام الداخلي داخل وبين الدول العربية، واستمرار التردي في الاحوال الاقتصادية بشكل عام. وخلص الاجتماع الى نتيجة مفادها ان الامال الكبيرة التي عقدت على الحراك الاجتماعي في بعض البلدان العربية، لم تؤتي أكلها لا من ناحية تعزيز الحريات العامة والخاصة او لناحية تلبية الحاجات الملحة للطبقات الشعبية، او تعزيز حقوق النساء وتحقيق المواطنة الكاملة والمساواة. كذلك تم، خلال المناقشات، التشديد على ضروة بلورة خيارات سياسية واقتصادية جديدة تتجاوز الاطر الحالية في المنطقة العربية المتمثلة بازدواجية السلطة بين القوى الاصولية التكفيرية والنظام الرسمي القديم. كما وافقت الهيئات على خطة عملها، لما تبقى من العام الجاري، والتي ستركز على تفعيل مشاركة النساء في اعادة صياغة الدساتير والتشريعات العربية، وابراز اهمية عمل النساء عامة وغير الرسمي خصوصا.
(مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي 20 حزيران 2014)
 حول التغطية الاعلامية للاجتماع: الوكالة الوطنية للاعلام، السفير، الديار، 23 حزيران 2014)

شارك على

المفكرة

لا يوجد حالياً

فرص عمل

الجمعة, تشرين اﻷول 9, 2015
مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي
الاثنين, آب 31, 2015
منظمة كفى
السبت, آب 22, 2015
قرى SOS للأطفال