الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

امل السورية ضحية جديدة للعنف الاسري

16-5-2017

ضحية جديدة تنضم الى قافلة العنف الاسري، اذ نقلت أمل علي الخليل من الجنسية السورية والبالغة من العمر 18 عام، يوم الاحد الماضي، الى مستشفى تمنين في قضاء بعلبك، وعلى جسدها الاثار الوحشية التي تعرضت لها على يد زوجها السوري هلال محمد خليل (35 عاماً). وفي التفاصيل، وبحسب صحيفة النهار، ظن الاطباء للوهلة الاولى انها عملية تعنيف وضرب مبرح، غير انهم سرعان ما صدموا لهول ما كشفه الفحص السريري، اذ تبين انها تعرضت طوال خمسة ايام، لكل وسائل التعذيب والسادية التي مارسها زوجها على كل انحاء جسدها، بذريعة انها غير نظيفة في منزلها كما قالت امل للنهار، او بالاحرى داخل الخيمة التي تقطنها مع طفلتها (6 اشهر) وزوجها واولاده من زوجته الاخرى، الذين ساعدوه في تعذيبها وحبسها داخل الخيمة. وقد علم ان فرع المعلومات اوقف الزوج بعدما اعترف بانه اقدم على التعنيف والاعتداء بالضرب وبآلات حادة على زوجته امل في بلدة سرعين حيث تم تحويله الى تحري بعلبك لاستكمال التحقيقات واجراء اللازم بحقه. من جهتها، اكدت والدة امل التي عملت على نقلها الى المستشفى ان ليس في يدها حيلة غير الادعاء على هلال، مطالبة الاعلام بنقل قضية ابنتها التي يجب ان لا تمر مرور الكرام، ومعتبرة انها دافع لجميع الجمعيات والمنظمات المعنية بحقوق المرأة واللاجئين السوريين للتحرك ووضع حد لتلك الظاهرة المستشرية من تعنيف وتعذيب للمرأة وللاطفال". (النهار 16 ايار 2017)

شارك على