الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

التجمع النسائي الديمقراطي يطالب باشراك النساء في الحكومة العتيدة

15-1-2014

أصدر "التجمع النسائي الديموقراطي اللبناني"، يوم أمس، بياناً شدد على ضرورة الاستجابة لمطالب النساء اللبنانيات وحقهن في المشاركة بالحياة السياسية تطبيقاً لمبدأ المساواة المكرّس في الدستور ولالتزامات لبنان الدولية بإلغاء أشكال التمييز والعنف وبتفعيل المشاركة السياسية للنساء وتأمين الفرص المتساوية من أجل الوصول إلى مواقع صنع القرار. كما جدد التجمع مطالبته السلطة السياسية بوقف الممارسات التمييزية السائدة ضد النساء وبإشراكهن في الحكومة المقبلة وفي رسم صورة المشهد السياسي العام في البلاد، معتبراً أن تغييب النساء عن المشاركة في الحكومة العتيدة هو تغييب لمواطنيتهن، ومن شأنه أن ينعكس سلباً على قضاياهن المحقة.
وأضاف البيان قائلاً أن "هذا الاستحقاق يأتي في الوقت الذي يشهد فيه العمل النسوي تطورا هاما على الاصعدة الوطنية العربية والعالمية، لا سيما خلال السنوات الاخيرة، حيث حضرت المرأة بفعالية كبيرة في مقاومة الاستبداد والنضال من اجل تحقيق الديموقراطية وبناء انظمة تؤمن بالحرية والعدالة والمساواة وكرامة وحقوق الانسان، كما انها لا تزال شريكة في النضال الوطني والنسوي". (الديار، الأخبار، السفير 15 كانون الثاني 2014)

شارك على

موارد أخرى