الاشتراك في النشرة الإخبارية

Custom Search 2

أنت هنا

تحرش جنسي: عمال لبنانيون يتعرضون للضرب في كازاخستان بسبب فتاة وسائق تاكسي يتحرش بإمرأة في صور

1-7-2019

تعرض مهندسون وعمال عرب بينهم لبنانيون يعملون في شركة اتحاد المقاولين في كازاخستان يوم السبت الماضي للضرب بعنف من قبل عمال كازاخستانيين وذلك بسبب صورة لاحد العمال مع فتاة كازاخستانية. وفي التفاصيل، اوضحت وزارة الداخلية الكازاخستانية في بيان اصدرته يوم السبت الماضي، بان الاشكال حصل اثر نشر الشاب اللبناني إيلي داوود صورة على حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي مع فتاة كازاخستانية قيل انها تعمل معه في نفس الشركة، اعتبرها الكازاخستانيون مهينة لهم ولبلدهم. من جهته، اعتبر رئيس مقاطعة أتيراو، نورلان نوغايف، أن سبب الشجار الجماعي بين العمال المحليين واللبنانيين والعرب، يعود الى اختلافات في ظروف العمل، داعياً المستثمرين الى أن يفهموا ضرورة مراعاة قوانين الدولة التي يعملون فيها، إضافة إلى مراعاة القيم الأخلاقية وعدم إهانة كرامة أحد. من جهة ثانية، اعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة في بلاغ اصدرته يوم الجمعة الماضي، انه وبتاريخ 25/06/2019، نشر أحد المواقع الألكترونية في مدينة صور خبراً بعنوان "السيّدة ر. م تتعرّض لتحرّش جنسي وقح من سائق سيارة في مدينة صور"، موضحة انه نتيجة الإستقصاءات والتحريات المكثفة التي قامت بها مفرزة استقصاء الجنوب في وحدة الدرك الإقليمي تمكنت في اقل من 24 ساعة، من معرفة هوية صاحب السيارة وتحديد مكان تواجده وتوقيفه في محلة القاسميّة. (النهار، المستقبل 29 حزيران 2019)

شارك على